سكس عربي 161 من قصص نارمين وجواد

مارس جواد اشد سكس عربي مع لبوته نارمين الفاتنة التي سحرته بجمالها وطيابها وتضاريسها ومن ثم وبعد ان مارسا احلى جنس انطرحا في السرير بكل روعة ليتناتشا حلو الغرام لفترة استمرت نحو الساعة والنصف ثم وبعد صمت قليل تذكر جواد الصندوق الذي شاهده فطلب من نارمين ان تريه ما بداخله وما كان منها الا ان قالت له هيا افتحه وستى بنفسك وما ان فتحه حتى شاهد روائع المجوهرات اليدوية الذهبية المرصعة باثمن الجواهر وبعد ذلك وجهت نارمين نظر فحلها الى سيف من ذهب مرصع بالماس وقالت له: عزيزي الغالي هذا هدية لاخيك

علاء انا قد رايت انه هاوي للسيوف وقد علق بغرفته عدد من السيوف وها انا وبعد بحث طويل اخترت له احلى سيف من عندنا

تلعثم الفحل جواد ولم يدر ماذا يقول او بماذا يجيب واخذ يتساءل هل تدرك نارمين قيمة هذه الشيء الحلو الفريد من نوعه, ومن ثم قال بقلبه حتما انها تعلم والا فكيف وبحق الله قد ادركت قيمة القطع الثمينة والمجوهرات الذهبية التي بعتها عندما اعتطني اياها في المرة الاولى فسألها الفحل جواد: من اين احضرت هذه المجوهرات يا عزيزتي, يا نارمين من اين جاوبيني.

فقالت: ببساطة من منزلنا, فعندنا هناك الكثير الكثير منها ولو بدنا نعدهم لا نستطيع ولكن امي دائما كانت تقول لي ولاختي بانه ممكن يجي يوم ونستفيد من هذه المجوهرات الثمينة ونحن ما بعمرنا استخدمنا الا القطع الذهبية الصغيرة فعندما كنا نخرج من المدافن انا او اختي ونصادف احد يشعرنا بطيبته فكنا نعطيه قطعة او اثنتين.

فسأل جواد بطريقة لا شعورية: كم قطعة عندكم منها وقد ابتلع بريقه وشعر بانه فقير عديم امام نارمين الامر الذي ازعجه وهو فحل عربي يابي ان تكون زوجته اثرى منه

فقالت: صدقني يا عزيزي صناديق كثيرة كثيرة ولكننا ما بعمرنا فكرنا نعدها واخذت تفرك بيد زوجها وهي تعلم بانه شخص كريم وطيب وقد رات انزعاجه وهو يعتقد بانها ثرية وبانه لن يستطيع تقديم ما يليق بها, فمدت يدها وامسكت بقضيبه وقالت هذا يساوي لي مال الدنيا كلها ونزلت عليه وامتشقته بفمها فانتصب بجنون فاخذته بحرارة في اعماق ثغرها الكاوي ومصته بحرفة وامتعته واحرقته واسعدته واغرقته بحبها وجعلته يذرف نتفات من بذوره الغالية التي تناثرت من طنفزش عزيزه فمصته بجنون وهي تلاعبه بلسانها العذب الرطب وتبرشه بشفتيها السميكتين الحلوتين وتحرقه بانفاسها الساخنة حتى انتصب بجنون وكاد ينفجر من هول المحنة القوية ومن ثم رطبته بلعابها الحلوالعذب وريقها الطيب حتى جهزته لفلاحتها ليقوم بعدها ويركبها من الخلف بشكل طيازي وغرس قضيبه في اعماق كسها وبعد ان لوعه بضرباته السلهبية وباشد الفحولة ثم انتقل الى طيزها فلخترقها ومزقها وهي تتاوه وتصيح وتصرخ وهو يضرب ويذل بها ويعنف وهي تغنج وتضارب اسفله وبوتيرة تصاعدية سريعة استمر الوضع على ما هو عليه فهو يضرب ويسلخ وهي تتاوه تصيح وقد وسع طيزها على مداها وحمرها واخرجها واغرقها بالالم بكل رجولة وفحولة حتى اخذت ترجوه ناريمن ان يرحمها فما كان منه الا ان حملها وطرحها على السرير اسفله فتمددت على ظهرها فانقض عليها جواد الذي رفع سيقانها الى كتفيه وركب فرجها واستمر بنيك بخش طيزها ومكوتها الحمراء بجنون وهو يضرب فيعود ليسحب عزيزه مع احشائها ليعود فيغرس القضيب مع الاحشاء وهي تتالم وتصيح وبعد العظيم من النيك تعب جواد فتمدد هو الاخر فما كان من اللبوة الممحونة الا ان تعمشقته فركبته وهي تفلح بخش طيزها بكل قوة الى ان واتاها التعب فحل عليه الدور من جديد فقفز وعاد فتسيدها من الخلف وركبها بشكل طيازي ونزل بها دقا وفلاحة استمر الى ان بلغ نشواته الجنسية المنتظرة فاتى بحليبه الحارق نارعلى وجهها الحلو وفي فمها المحراق ارتشفته بجنون بعد احلى سكس عربي نار

 

The post سكس عربي 161 من قصص نارمين وجواد appeared first on احلى سكس – Wahed.

هذه المقالة كُتبت في التصنيف قصصكم. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

أضف تعليقاً